الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

@Q8ALTMMAM2


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



بصراحة انا لم أعرف على ماذا تُشكل في الرابط الصوتي للسيد الطبطبائي، ولكن سوف أُخمِنُ اشكالاتك:



(1)

اذا كان اشكالك على كلمة رغم انفك،،، فبإستطاعة المرء ان يفسرها كيفما شاء



هل هي من باب الحب...أو من باب الإجبار...أو من باب الإكراه



فمثلا عندما تقول:

سبحان مغير الأحوال...ستبكي رغم أنفك...دلالة على أمر إيجابي وعاطفي رائع بعد معاينة القدرة الإلهية في أمر معين.



أو تقول:

أني أحبك رغم أنفك....أيضا فيها من العاطفة والحب والرومانسية



أو تقول:

رغم أنفك سوف أدخل البيت...فيها من المواجهة والشدة والعزيمة


اختر ما شئت من معنى مناسب لك.

(2)

أما إذا كان إشكالك

كيف أن الفاسق الشيعي الذي هو صاحب عقيدة سليمة ((حسب وجهة نظر مذهب أئمة أهل البيت)) يدخل
الجنة وغيره  يدخل النار!!



ففيها تفصيل بسيط حسب مفهومي:

علماء الشيعة وأئمة أهل البيت يقولون أن المسلم مقره الجنة،،،إن كان قد دخل النار فهو يكون فيها لفترة زمنية
علمها عند الله ومن ثم مثواه إلى الجنة المسلم الفاسق:(الشيعي أو السني).



لكن أنتم الوهابية تقولون أن الشيعة وثنيون

والوثنيون حكمهم حكم الكفار والمشركين عند الوهابيين...فهل تعتقد على هذه العقيدة الوهابية بالنسبة للشيعة...يدخلون الجنة؟

وكما يقول الشيخ ابن باز في موقعه:

http://www.binbaz.org.sa/mat/17431

وأن الله يشفع في أهل النار من الموحدين عدة شفعات...الخ



فسؤالي لك من هو الموحد الذي في النار وتتم له الشفاعة؟ أليس على عقيدة الوهابيين أنه

من يسير على نفس العقيدة؟  عنده واسطة مثلا؟

إذاً لماذا تُشكل على السيد عندما يقول أن الشيعي الموالي سوف يدخل الجنة وتتطنز تقول

واسطة مثلا؟...ألا تعتقد أن الشفاعة على عقيدتكم للموحد الذي في النار  هي واسطة



والشفاعة على عقيدتنا للموحد الذي في النار هي واسطة؟



الكلام للشيخ لإبن باز:



 فالكبائر عند أهل السنة من جملة المعاصي ولا يخلد صاحبها في النار خلوداً كاملاً خلوداً مؤبداً، بل

قد يخلد بعضهم خلوداً خاصاً وهو المقام الطويل في النار نعوذ بالله، لكن لا بد له من نهاية فيخرجه الله

من النار إلى الجنة، بعد تمحيصه وتطهيره من ذنوبه التي مات عليها غير تائب......


 فالعاصي((من هو العاصي بعقيدتكم الشيعي أم السني؟)) ليس بكافر إذا لم يستحل المعصية وليس بمخلد

في النار عند أهل السنة والجماعة.....


تعليق: فالعاصي عندنا ليس بكافر...ولا يُخلد بالنار...ففي النهاية يدخل الجنة رغم أنف واضع مقطع الفيديو باليوتيوب J
إتق الله يامسلم...ولا تتطنز على غيرك من المسلمين في عقائدهم وانتم عقيدتكم تقر بما عند غيركم...لكن جُبِلتُم على الكذب والتزوير والبهتان على من يخالفكم عقيدتكم...فلا عجب بذلك.

الكلام لإبن باز



وأما خلود الكفرة عباد الأوثان ((بناء على الوثيقة السابقة – الصورة - يعتبر ابن باز الشيعة وثنيون..فهم
مخلدون بالنار...فلماذا تُشكل مرة أخرى على السيد عندما تكلم عن عقيدة الشيعة في الموالي؟ حالنا من حالكم))،
 عباد الأصنام، الجاحدين لما أوجب الله، أو لما حرم الله، الطاعنين في الإسلام السابين لله ولرسوله،
جميع أنواع الكفرة كفر أكبر، هؤلاء خلودهم مؤبد دائم أبداً عند أهل السنة والجماعة لا يخرجون
منها أبداً، بل عذابهم فيها مقيم





أعتقد في النهاية أنت تُشكل على من يخالفك في عقيدته...وفي الواقع هو موجود في عقيدتكم لمن هو يعتقد بعقيدتكم



إذا كان بيتك من زجاج....فلا ترمي الناس بحجر

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق